الخميس، 10 يناير، 2013

ثورة



خلقت الثورة من رحْم الموتْ
لذلك تسمّى : فتاة الموت المدللة !!
والثورة هي غذاء الكادحين
روح الثائرين
قلم الكاتبين
والثورة هي نزول مطرٍ باردٍ على زهرة الصحراء الذابلة !
هي صانعةُ الأمجاد
أنثىً مكابرة !
تقود جموعَ الثائرين إلى وطنٍ محاصر بالتخاذل !
تكلله بدمٍ ودمعٍ وخيانة !

والخيانة فتاةٌ مدللة أخرى
تسكنُ قصوراً للملوك
لا بل تقبع داخل اذهانهم وأسرّتهم أحياناً !
وأحياناً تكون الخادمة !
بقليل من الارواح
تجعلهم أغنياءَ اكثر !
وتجعلهم جبناء أكثر
أنذال ومتخاذلين أكثر واكثر وأكثر !

الثورة في وطني
هي مزيجٌ من مشاعل رسمت على شكلِ طريق !
مشاعلُ زيتها دمْ !
وضوئها رسالةٌ ترشد اللاحقين !
مشاعلٌ من أعمارٍ قطفت مبكراً !
لترسم خطوة أخرى خلالَ النار نحو العودة !
أو لتروي قصةً عن المجدْ !
أو لتبرر نزول وحي الكتابة لي !
لأكتب قصتي هذه !
أو لأنفض غبار لساني وأصرخ قائلاً ...
"عاشت فلسطينا "

هناك 3 تعليقات:

  1. وصفت فأحسنت حد الابداع والله جمييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييل دا اللى شفوته فى بلدى

    ردحذف
  2. وعاشـــــــــــــــــت فلسطيـــــــــــــن

    ردحذف