الجمعة، 24 أغسطس، 2012

تمزّق في نسيج الزمن



عندما تصبح الايام خالية ..
ولا يتخللها ما يستحق الذكر أو العناء !
تكون الدقائق والساعات أسرع من اي وقت مضى ..
تكون الوجوه كالسراب .. رغم كثرتها ..الّا انها زائفة  !!
نقتات على الماضي بكل ذكرياته .. حزينة كانت أم سعيدة ..
نحيا بها حتى نشعر بشيء ما !

عندما تنتحر الايام تباعاَ .. !!
نخاف على عمرنا الذي يشاركها الانتحار ..
لا متعة في ذرف الدقائق
ولا ملل في طياتها ..
بين البينين نتوه بحالنا و بواقع اختار لنا الاسوأ !!
حتى باتت عقارب ساعاتنا تقضُ من رتابة حالنا
وكأنها تقول لنا بنقرها : توقف / تحرّك / تسرّع / تباطئ
إفعل شيئا !! أو لا تفعل .. لكن انتزعني من معصمك قبل ان تصمت ثانيةً !!

اتمنى لو كانت الايام ككوب الشاي !!
نضيف لها السكر على مزاجنا ..
فيتغير طعمها ..
أو لا نضيف لها السكر .. أحيانا !!
حتى نشعر بطعم التغيير لو شئنا ..

تتسارع اللذات ألى لساني فأحتار ماذا اختار
اتذوق بعض اطعمة الانتصار فتعجبني ..
ارشف بعض النجاحات ، فتعتليني سعادتي
ارشف المزيد من هذا وذاك ..
ولا تنطوي اللحظات .. بل تطول اكثر
كل الثوانٍ تتلاشى من حياتي .. فاستمرُ بتناول الوجبة
انظر الى معصمي .. لا وجود للساعة !
لا اثر لها !!
صوت المنبه في الصباح يدق .. فاستيقظ !!
ليذكرني ان يوم اخر قد مضى .. ويوم جديد سوف يمضي !





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق