الخميس، 8 نوفمبر، 2012

لا وقت ..


لا وقت لانتظارٍ آخر ..
لا وقت لهدوء او سكون !
لا وقت للوقت
لا وقت للجنون  أو الجنون !
عند ابواب الرواية
لا وقت لانتشال النص من قعر قلبٍ ، أو عقلٍ وهاوية !
لا وقت لاستئناف آخر
أو للمحكمة !
لا وقت للجلاد الخامل ..
لا وقت لانتظار الحكم  والطعنُ والرفض والقبول ..
لا شيء يطرد واقفاً على بوابة الغدِ
لا منّطق في جدال مع النفس
والنفس نفس واحدة
لكنها
اذا اتت لزمان غير زمانها
واذا توقف عن النقصان مقامها
فهي نفسان ، أو ربما اكثر !

وعقيم اذا ما اخطأتُ جدالها ..

والنفس للواقع حاضرة بنقص في الذهول !
ولا جدال يطاول النفس
ولا خمول !!
للنفس اسطبل .. كان !
كانت تسوق الخيل فوق المجد ..
كانت تَحيك حاضرها لصنع الغد ..
 صارت تُداس لطهرها
وتمرّدت على جنباتها كل الخيول ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق