الثلاثاء، 13 مارس، 2012

في رثاء الوطن .



أنسطوا يا سادة يا كرام ..
انسطوا وامنحوني دقائق معدودة ..
دقائق لن تطول كثيرا , ولن تعطّل مشاريعكم الاستراتيجية !!
ادعوكم بأن تخرجو عن الصمّت . .
وأن تفتحو ابواب كرامتكم على مصراعيها ..
 
**

لديكم الكحل والفتيل .... وتعجزون عن الانفجار !
لديكم الأرض الخصبة والسماء الماطرة .. وتعجزون عن التساقط !!
لديكم أعواد كبريت والمشعل .. وتعجزون عن الاشتعال !!
لديكم ما لديكم فلمَ انتم هكذا عآجزون !!

**

دعوني ابدأ يا سآدة .. ودعوني اكسر القفل الأول دون تردد ..
يبدأ لومي عليهم .. من عاقوا بطن أمنا الحبيبة ..... فلسطين .
يبدأ عتبي عليهم .. يرفضون برّها .. بعد كل مشقّتها .. وما استنزفته من اجلهم ..
كيف أمكنكم فعل كل ما تفعلون .... اخبروني !!؟؟
تدعون للتطبيع مع الأب غير الشرعي .. وتأبون إلا وأن تكونوا تحت جناحه الوهمي
تقتلون كل أمل في زعزعت تلك القدم التي تدوسكم كل يوم .. كل ساعة .. كل لحظة !!
وتنكّلون بكل أعراض هذا الشعب .. وهم من اختاروكم ... لم انتم خائنون !!
أنتم من قررتم البقاء دون كرامة ...... ما ذنبنا نحن !!
لم علينا تحمّل كل فعائلكم المشينة والمضرّة بالقضية .. قضية ترأستموها دون عناء
أو بعناء ... لا يهم .. المهم هو أنكم تحرفون البوصلة ..
فكل بوصلة لا تشير إلى القدس ..... مشبوهة !!
وكل ضمير لا يندب حظّه منكم ... هو ضمير مُتعب !
أعزائي أصحاب السمو ... ما رأيكم بلافتات تحتوي صورً لبعض المخيمات التي ترغبون في زجنا بها ؟ !!
لم عليكم دائما قول مقدمات كثيرة .. !!
 
**

لم نقم عليكم ثورة حتى الآن .... أتعلمون لماذا  ؟ ؟ !!
ببساطة .. هؤلاء الرجال , الذين سيقودون تلك الثورة .. مشغولون جدا بمحاولات لا تكل ولا تمل لقمع أسيادكم !!
لكن اعلموا .. انه عندما ينتهون منهم .. فلن يتوانوا ولو للحظة واحدة , عن الّزّج بكم في مزبلة التاريخ دون رحمة .
فلتفعلوا ما شئتم .. ولا تراقبوا خطواتكم بحذر .. فهم لا يلحظوا وجودكم , ولا يملكون مقتصّات الاثر تلك .. التي من شأنها تتبع اتجاهكم .. لأنهم باتوا يملكون خرائط لادمغتكم .. لا تتعبوا انفسكم ولا تقلقوا كثيرا .. ف مآلكم إلى الهوامش .. عشتم بها .. وستدفنون .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق